تنشئة كارل وايت

15,000 د.ع

الوصف

الوصف

في هذا اليوم جلبوا لي الطفل ذو التسعة أعوام, ج.هـ.ف كارول وايت, من لوخو, وذلك حتى أختبره
وأعطي راياً عن فكره ومعلوماته. فوضعت أمامه مقاطع ليست سلهة إطلاقاً من الإلياذة والإنيادة و
“الراعي المخلص” لغوارني, ومؤلفاً فرنسياً, ترجم منها بشكل جيد فأثبت بشكل تام التأكيدات المتواصلة
للرجال القادرين على إصدار الأحكام, وكذلك الصيت الشائع لمهاراته.
ذلك أنه في ترجمة المقاطع التي أخترتها له عشوائياً, لم يظهر فقط مهارات عالية في المعارف الشفوية
لمختلف اللغات, لكنه أثبت أيضاً تبصراً عميقاً في العلوم القديمة, ونضجاً في الأحكام, وضبطاً في للنفس
وقدرة متفوقة على جميع الملكات الذهنية الأخرى, كما لم يسبق أن رأيتها لدى شخص صغيرجداً, وبالتالي,
أنا مقتنع تماماً أن مهارات الصبي المتفوقة والمنهج التربوي الممتاز جداً لوالده الذي علمه بنفسه, تستحق إنتباه
العلماء الذين يجب عليهم بعناية أن يحققوا في هذا الأمر ويفكروا فيه.
وأنا على قناعة بأنه من الضروري جداً, لصالح العلم بصفة عامة, ولتقدم علم التربية بصفة خاصة, أن يعطى
لهذا الطفل صاحب العقل الاستثنائي, والذي ولد لكل ما هو عظيم, الإذن بحضور جميع محاضرات الأساتذة, إذ
أنه جاهز لذلك بلا شك, وأنه لا يجب أن تقف في طريقه أي عراقيل من خلال الأحكام المسبقة, خشية أن يتحطم
أمل كل أمر طيب يبدو أن الله قد هيأه لأجله.
……………………………………………..
الأستاذ ف.و.ا روست أستاذ الفلسفة وعميد كلية توماس لايبزيغ, 12 ديسمبر 1809

 

تنشئة كارل وايت

كارل غوتفريد وايت

دار كلمات للنشر والتوزيع

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “تنشئة كارل وايت”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.